-->
تدريب أونلاين للربح من أدسنس

قنوات اليوتيوب VS المواقع - من هي الأكثر ربحا؟

عندما ندخل عالم الربح عبر الإنترنت، لا يختلف إثنان عن الربح من أدسنس كونه أفضل وأقوى طرق الربح من النت، لكن يتسائل الكثيرون حول الطريقة الأمثل للربح من أدسنس: هل الربح من المدونات والمواقع أم عبر قنوات يوتيوب؟
قنوات اليوتيوب ضد المواقع - من هي الأكثر ربحا؟
في هذا المقال عبر مدونة قالب مشروع، سأخذكم في رحلة شيقة نقطة بنقطة، لنكتشف سوياً من الأقوى من ناحية الأرباح هل هي المدونات والمواقع أم قنوات اليوتيوب ولماذا.

الربح من المدونات والمواقع

الربح من المدونات والمواقع هو أحد أقدم طرق الربح من الإنترنت. ويعتمد هذا النوع من الربح على إنشاء موقع ويب يحتوي على أدوات أو محتوى عالي الجودة ومفيد للجمهور المستهدف. ثم يتم عرض الإعلانات على الموقع أو المدونة، ويتم تحقيق الأرباح بناءً على عدد الزيارات التي يحصل عليها الموقع والتفاعل مع الإعلانات.

الربح من قنوات اليوتيوب

الربح من قنوات اليوتيوب هو أيضا أحد أفضل طرق الربح من الإنترنت. ويعتمد هذا النوع من الربح على إنشاء قناة يوتيوب تحتوي على مقاطع فيديو عالية الجودة وممتعة للجمهور المستهدف. ثم يتم عرض الإعلانات على مقاطع الفيديو، ويتم تحقيق الأرباح بناءً على عدد المشاهدات التي تحصل عليها مقاطع الفيديو والتفاعل مع الإعلانات.

من الأقوى والأكثر ربحا المواقع أم قنوات اليوتيوب؟

أسفله قمنا بعمل شرح مفصل لكل النقاط الهامة التي ستوضح لنا من هي الأكثر ربحا ومن هي الأفضل والأقوى والأنسب ليك.

المتطلبات

لإنشاء موقع ويب أو مدونة إلكترونية لن تحتاج لأدوات كثيرة، بل فقط لابتوب عادي أو حتى هاتف ذكي، في حين أن قناة يوتيوب ستحتاج فيها إلى الإستثمار في مجموعة من الأشياء على سبيل المثال كمبيوتر قوي للمونتاج وميكروفون ومساحات الذاكرة...
ناهيك عن الحاجة إلى شراء إشتراكات وأدوات رقمية تتمثل في برامج المونتاج وتعديل الصوت وتصميم الصور... في حين أن إنشاء مدونة أو موقع لن يتطلب الكثير حيث يمكنك بدأ مدونة أو موقع بشكل مجاني تماما.

الدخل السلبي

تتيح لك المدونات والمواقع الحصول على دخل سلبي ممتاز حتى وإن توقفت عن النشر بشكل كامل، في حين أن قناة اليوتيوب إن توقفت عن نشر مقاطع جديدة فلن يكون هناك دخل سلبي، بغض النظر عن هبوط ريتش القناة وتضررها حتى وإن كان لها ملايين المشتركين، في حين أن المواقع كلما قدمت كلما زادت نتائجها في التحسن حتى وإن كان الشغل عليها بسيط.

الخصوصية

إذا كنت تفكر بدأ الربح عبر قناة يوتيوب فإنك أصبحت شخصية عامة ومكشوفة للعلن، وهذا يأتي بإيجابياته وسلبياته أيضا! وبالنسبة لقنوات اليوتيوب التي لا يظهر فيها صاحب القناة بملامحه فإن نسبة نجاحها ضعيفة وتحتاج لبذل مجهود أكبر وتكون ناجحة لفترة معينة ومحدودة ومن ثم تموت تدريجيا، في حين أن بدأ مدونة أو موقع يتيح لك الإحتفاظ التام بخصوصيتك وعدم الظهور للعامة.

التنوع في الربح

ربح المال من مواقع الويب والمدونات يفتح أمامك أبواب التنوع والاستقرار المالي. حيث يمكنك استخدام مصادر دخل متنوعة على موقعك، مثل الربح من جوجل أدسنس وترويج عروض CPA وروابط الأفلييت والإعلانات الخاصة وبيع المنتجات الرقمية والعديد من الشركات الإعلانية القوية والمختلفة...

مما يزيد من فرص تحقيق إيرادات متناسبة مع طموحاتك المالية، في حين أي يوتيوب تقنيا يسمح فقط بعرض إعلانات أدسنس بالإضافة إلى الإعلانات الخاصة والرعايات، كما أنه يصعب الجمع بين عدة طرق ربح مختلفة في قناة واحدة.

السيطرة الكاملة

من خلال إنشاء مدونة بلوجر أو موقع ويب، تحتفظ بالسيطرة الكاملة على المحتوى والعرض، حيث يمكنك تحديد نوع الإعلانات ومكان ظهورها، وعددها، مما يتيح لك السيطرة الشاملة على طريقة وكيفية وكمية عرض إعلاناتك وإيراداتك، في حين أن قنوات اليوتيوب لا يمكن ذلك.

شاهد أيضًا: هل الربح من مدونة بلوجر أمر مضمون؟

التخصيص

عند إنشاء مدونة أو موقع فإنه يمكنك تخصيص كل شيء فيه وتصميمه بطريقتك الخاصة أو مع ما يتناسب جمهورك ويمكنك وضع ملامح علامتك التجارية وتحسين تجربة الإستخدام... مما يخلق تجربة مستخدم فريدة، في حين أن كل قنوات يوتيوب العالم بأسره لها تصميم موحد.

الجمهور المُستهدف

عندما تستهدف جمهورًا محددا، يزداد احتمال تحقيق النقرات وبالتالي زيادة الإيرادات ويظهر الاستهداف الدقيق تأثيرا أقوى على معدلات التحويل والإستهداف في المدونات والمواقع الالكترونية ممكن، حيث تستطيع إستهداف فئات محددة ومستهدفة بشدة. في حين أن ذلك غير ممكن على منصة يوتيوب.

التنوع في المحتوى

عند إنشاء قناة يوتيوب تتكلم عن كل شيء فإن نسب نجاحها ضئيلة جذا وتكاد تكون مستحيلة فالتخصص في نيتش معين أمر إلزامي للظهور والنجاح، في حين أن المواقع والمدونات يمكن أن تتخصص في العديد من النيتشات أو حتى أن تكون شاملة لكل المجالات.

المشاكل والحلول

على سبيل المثال في قنوات اليوتيوب إذا تعرضت قناتك للعقاب من طرف منصة يوتيوب أو المطالبة بحقوق الطبع والنشر أو تقييد أو إيقاف ظهور الإعلانات عليها... فأغلب هذه المشاكل لا يوجد حل بديل لها! في حين أن إمتلاك مدونة أو موقع يتميز بالمرونة حيث يمكنك عمل حلول شاملة وبديلة لأغلب المشاكل التي قد تواجهها.

الشروط

تفرض منصة يوتيوب على صناع المحتوى شروط أهلية تتمثل في عدد مشاهدات ومشتركين معين من أجل البدأ في تحقيق الربح، وعلى النقيض البدأ في الربح من المواقع والمدونات لا تُفرض فيها شروط معينة وإن كانت فهي غير رسمية وليست صعبة مقارنة بشروط يوتيوب.

الذكاء الإصطناعي

المواقع والمدونات الالكترونية تقدم إمكانيات استخدام الذكاء الاصطناعي بشكل فعال، مما يعزز كثافة ومرونة العمل وإنتاج المحتوى، في المقابل، يظل يوتيوب محدودا في استخدام الذكاء الإصطناعي ونجاح قناة يوتيوب بالذكاء الإصطناعي يبقى مجرد شروحات بدون نتائج واقعية.

كمية الأرباح والتخصيص

تمثل المدونات والمواقع بيئة حيث يمكن عرض كميات كبيرة من الإعلانات بشكل متنوع وتخصيصها بما يتلاءم مع احتياجات الجمهور ويزيد حجم الأرباح، ويوتيوب على النقيض، له مساحات إعلانية محددة ولا يمكن تخصيصها.

نسبة النجاح والفشل

تشير الإحصائيات إلى أن نسبة الفشل في قنوات يوتيوب تكون أكبر بكثير من نسبة الفشل في المدونات والمواقع. يعود ذلك إلى التنافس الشديد وقلة فرص التخصيص في عالم يوتيوب.
ربح المال من المدونات والمواقع يشكل خيارا مغريا يُفضل على العديد من النواحي. اكتساب السيطرة وتحقيق التنوع، وفتح أبواب الإبداع... يجعلون من رحلة الربح عبر المدونات والمواقع تجربة استثنائية تستحق التفكير والاستثمار. فإذا كنت تتساءل عن الطريقة الأمثل للنجاح عبر الإنترنت، هل هي المواقع أم القنوات فقد وجدت الجواب.

ورغم كل الإنحياز للمدونات والمواقع فهذا لا يعني أن بدأ قناة على منصة يوتيوب أمر غير مجدي أو غير مربح، بل هو ممتاز كذلك حيث يمكن أن يفتح لك أفاق كبيرة وواسعة جذا لكن المواقع تتفوق عليه ولها نفس الأفاق وأكثر.